تألقي بالعباءة السوداء في العيد

اختلفت الآن تصاميم العباءة السوداء عن ذي قبل ، فأتحفنا مصممو الأزياء بأشكال وتصاميم رائعة جعلت كل النساء يقبلن عليها سواء كنّ خليجيات أم لا .
وتبرز براعة مصممي العباءات في قدرتهم، من خلال التلاعب بالتصميم، على إعطاء الأولوية لأنوثة المرأة وإخفاء بعض العيوب، الأمر الذي قد لا يتوافر في الأزياء الغربية التي تلزم النساء بنظام حمية مستمر، أو تبعث اليأس في نفوسهن، خصوصا وان المرأة العربية ممتلئة في أماكن معينة من جسمها عند الخصر والبطن والاوراك، بسبب جيناتها الوراثية، وبالتالي تستطيع العباءة وحدها من دون سائر الأزياء أن تخفي هذه العيوب وتمنح المرأة شعور بالراحة والتميز في الوقت ذاته.




رغم محافظة العباءة على لونها الأسود كلون أساسي إلا أن العديد من الألوان أصبحت عنصراً أساسياً في تصميمها، وكما تتبع الأزياء والهوت كوتور ألوان موسمية وعصرية فيمكن لهذه الألوان أن تدخل ضمن تصميم العباءة، كاللون الذهبي المطفأ والفضي، وكذلك الأحمر والبطيخي والشمامي والأصفر.




أما التصاميم فنجدها ، غالباً ما تختلف عند الأكمام فتكون أحياناً على شكل فراشة وأحياناً أخرى واسعة جداً، وهناك أيضاً النوع التقليدي الذي تفضّله الأغلبية وهو الأكمام العادية الضيّقة.



كذلك أصبحت العباءات تتميّز بلمسات من التطريز، أو لمسات من الكريستال التي تضفي على التصميم أناقة وفخامة بما يتناسب مع مختلف الأذواق.

0 comments

شارك بتعليقك

الصفحة الرئيسية | حقوق القالب ل سامبلكس | مع تحيات ورود الحق