ركوب المواصلات العامة يحافظ على الرشاقة

كشفت دراسة أمريكية حديثة أن ركوب الحافلات والقطارات بانتظام يحافظ على رشاقة الجسم ويساعد في خفض الوزن.
وجاء في الدراسة التي نشرتها دورية "أمريكان جورنال أوف بريفينتيف ميديسين" في أغسطس المقبل أنه كلما زادت المواصلات العامة في مدينة ، كلما أصبح سكانها أكثر رشاقة وصحة.
وقام باحثون أمريكيون من جامعتين في ولاية بنسلفانيا ومؤسسة "راند" الأمريكية للأبحاث والتنمية بمراقبة موظفين يرتادون بانتظام المواصلات العامة أو يذهبون إلى عملهم بالسيارة خلال عام، حسب صحيفة "العرب" اللندنية عبر موقعها الالكتروني.
وأظهرت نتائج الدراسة أن الأشخاص الذين يركبون المواصلات العامة انخفض وزنهم بمقدار ثلاثة كيلوجرامات في المتوسط ، مقارنة بالأشخاص الذين يستخدمون السيارة في التنقل.
وعزت الدارسة هذه النتيجة إلى أن السير إلى موقف الحافلات والجري للحاق بالحافلة المنتظرة في الموقف يتطلب من مرتادي المواصلات العامة المزيد من الحركة ، في حين أن هذا الأمر لا يحدث مع سائقي السيارات.
وأشارت إلى أن شبكة المواصلات العامة في الولايات المتحدة لم يتم توسيعها منذ فترة طويلة مقارنة بالوضع في ألمانيا على سبيل المثال.
وناشد الخبراء الأوساط السياسية في الولايات المتحدة باستثمار المزيد من الأموال في المواصلات العامة وتحسين الأمن في طرق المشاة بالمدن وجعلها أكثر جاذبية لتشجيع الناس على استخدام المواصلات العامة.
وقال المشرف على الدراسة جون إم. ماكدونالد من جامعة بنسلفانيا: "الاستثمار في المواصلات العامة سيتيح إمكانية خفض بدانة الشعب".

0 comments

شارك بتعليقك

الصفحة الرئيسية | حقوق القالب ل سامبلكس | مع تحيات ورود الحق