هل تعلمين ان القبلة الأولى ترسخ في الذاكرة أكثر من فقدان العذرية!؟

فقدان العذرية أمر يرسخ في ذاكرة الفتاة، لكن هل تعلمين ان هناك امر أخر يرسخ في ذاكرتك أكثر من فقدان العذرية؟! فقد تبين من خلال كتاب العالمة شيريل كيرشنباوم من جامعة تكساس ان المرء يذكر تفاصيل القبلة الأولى أكثر من تفاصيل التجربة الأولى في ممارسة الجنس وفقدان العذرية.
وذكرت صحيفة "دايلي ميل" البريطانية ان العالمة ألفت كتاباً أكدت فيه ان الغالبية تتذكر 90% من تفاصيل القبلة الأولى، أي انها ترسخ في الذهن أكثر من فقدان العذرية.

وأضافت حسب وكالة الـ"يو بي آي" ان كيرشنباوم في كتابها "فن التقبيل: ماذا تقول شفتانا لنا"، ان المرأة تقدر القبلة أكثر من الرجل وإن لم تكن مرضية كما تأمل، في حين ان الرجل يعتبرها "وسيلة لبلوغ غاية".
وأشارت إلى ان النساء يحاولن "استخراج معنى علاقة ما بالاستناد إلى قبلة واحدة وغالباً ما يؤدي هذا الأمر إلى سوء تواصل"، فيما يعتبر الرجال المقبلين أكثر عدائية إذ يحاولون تمرير "قنبلة تستوسترون" إلى الحبيبة. يشار إلى ان المؤلفة تعقبت، خلال إعداد كتابها، تاريخ التقبيل في الهند طوال 3500 سنة.

0 comments

شارك بتعليقك

الصفحة الرئيسية | حقوق القالب ل سامبلكس | مع تحيات ورود الحق