الحقيبة القماشية أحدث صيحات الموضة


في حقيقة الأمر تكون الحقيبة القماشية مخصصة لشراء المواد الغذائية، غير أنها غدت الآن أكثر من مجرد حقيبة تسوق صديقة للبيئة؛ ففي الولايات المتحدة الأمريكية أصبحت الحقيبة القماشية مستطيلة الشكل التي تتسم بالبساطة تُستخدم حالياً كحقيبة يد تحمل حافظة النقود والمفاتيح وما شابه. ولكن زيلكه غيرلوف، مستشار المظهر بمدينة فرانكفورت غربي ألمانيا، ترى أن هذا الاتجاه ليس عملياً،معللة ذلك بقولها :"لا تصلح الحقيبة القماشية في واقع الأمر كحقيبة يد؛ نظراً لافتقارها للصلابة وعدم احتوائها على جيوب منفصلة".

وتعود غيرلوف وتؤكد أن الحقيبة القماشية تُعد مناسبة تماماً لجولات التسوق خارج السوبرماركت.

وتمثل الحقائب القماشية ذات الأذرع القصيرة نسبياً - ومن ثم تكون أكثر أناقة - بديلاً جيداً لحقائب التسوق الكبيرة (Shopper Bags). وتعزي غيرلوف السبب في ذلك إلى أن الحقائب التي يصل طولها إلى ما دون الوسط هي فقط التي تغازل القوام. كما يجب أيضاً مراعاة النقطة التالية:

لا يجوز بأي حال من الأحوال أن تحمل الحقيبة إعلاناً لماركة أو شركة.

وعلى العكس من ذلك من المقبول أن تكون الحقيبة ذات ألوان زاهية أو تحمل مطبوعات فنية.

ويمكن تزيين الحقائب البيضاء بالألوان القماشية بما يتماشى مع الذوق الشخصي.

المصدر : الوكالة الألمانية (د ب أ

0 comments

شارك بتعليقك

الصفحة الرئيسية | حقوق القالب ل سامبلكس | مع تحيات ورود الحق