هل وضع المكياج صيفاً يؤثر سلباً على البشرة؟


تشعر بعض الفتيات ان البشرة تتغير من فصل لاخر، فتتساءل احدى الفتيات وتقول اعتدت أن أضع الماكياج طوال العام ولكني أشعر في فصل الصيف أن الماكياج يؤثر على صفاء ونقاء بشرتي فهل هذا صحيح؟

يجيب على السؤال الدكتور هاني الناظر أستاذ الأمراض الجلدية الرئيس السابق للمركز القومي للبحوث زميل الكلية الملكية للأطباء بانجلترا قائلا: معظم السيدات يفضلن الخروج في فصل الصيف وهن واضعات مكياج، وهذه عادة في منتهى الخطورة فالمعروف أن المكياج عبارة عن مواد كيماوية عندما تضعها السيدة على جلدها وتتعرض إلى الشمس في فترة الظهيرة تقوم هذه المواد الكيماوية بالتفاعل مع أشعة الشمس فوق البنفسجية قصيرة الموجة، والمعروف أيضا أن المواد المصنع منها المكياج منشطة للحساسية الضوئية مما يجعلها تسبب حروقاً في الجلد والتهابات وظهور البقع السمراء التي تعاني منها معظم السيدات.

ولهذا يؤكد الدكتور هاني الناظر أن هناك خطورة في وضع السيدة للماكياج والخروج وقت الظهيرة أو الجلوس على الشواطئ وحمامات السباحة في هذا الوقت من اليوم. ويشير إلى أنه بالنسبة للسيدات اللاتي لا يستطعن الخروج بدون مكياج ننصح بوضع حاجبات الشمس التي تنتجها حالياً الشركات الوطنية وهي عبارة عن كريمات أو محاليل توضع على الجلد ثم يوضع عليها المكياج وقتها يمكن الخروج دون خوف من مضاعفات أشعة الشمس وننصح بضرورة وضع هذه الحاجبات قبل وضع المكياج والتعرض لشمس الصيف ويلفت د. هاني النظر إلى خطورة التعرض للشمس لفترات طويلة، ويشير إلى أنها يمكن أن تسبب عجز الجلد المبكر وظهور التجاعيد مبكراً.

وعلى الجانب الآخر فإن التعرض لأشعة الشمس في فترة الصباح وقبل الغروف مفيد جداً للجلد لأن التعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية طويلة الموجة يحول مادة "سفن ديهادو كلوسترول" الموجودة بالجلد إلى فيتامين 3D ويؤدي إفراز هذا الفيتامين إلى إنزال نشاط الجهاز المناعي ولأن الصدفية على سبيل المثال سبب الإصابة بها زيادة في نشاط الجهاز المناعي فإن أشعة الشمس في هذا الوقت تشفى منها كما إنها تفيد الأطفال الصغار وتقيهم من الإصابة بلين العظام ولهذا ننصح السيدات بتعريض أقدام أطفالهن الصغار لشمس الشروق وقبل الغروب حتى لا يصابون بلين العظام.

0 comments

شارك بتعليقك

الصفحة الرئيسية | حقوق القالب ل سامبلكس | مع تحيات ورود الحق