ألوان الربيع والصيف

تتنظر كل فتاة موسمي الربيع والصيف لكي تخرج من مود أزياء الشتاء بألوانها التي تغلب عليها الدرجات القاتمة والمحايدة، وتبدأ الاستمتاع بارتداء ألوان الربيع الزاهية سواء كانت بدرجات هادئة أو صارخة حسب ستايل كل فتاة. ومع كل موسم جديد، تظهر صيحات الموضة في الأزياء والألوان وقد تجد الفتاة نفسها في حاجة إلى إضافة الكثير من قطع الملابس بالألوان الموضة لتجديد مظهرها. وقد ينتهي بها الأمر ولديها الكثير من الألوان التي قد تحيرها فلا تعرف كيف تنسق بينها. وفي هذا الموضوع، سنعرف بعض النقاط التي تساعدك في التنسيق بين الألوان وكيف ترتدينها بحيث تجدد مظهرك.


الألوان الدافئة:

تنقسم الألوان في مجملها إلى ثلاث مجموعات، منها الدافئة، والباردة، والمحايدة. والألوان الدافئة هي الألوان النارية، وتشمل درجات الأحمر والبرتقالي والأصفر والوردي وما بينها.


يمكنك ارتداء الألوان الدافئة في قطعة واحدة من الأزياء مع ألوان محايدة، مثل أن ترتدي بلوزة وردية داكنة مع تنورة عاجية أو مع بنطلون أسود لمظهر أكثر كلاسيكية. لكن، لأن أزياء موسمي ربيع وصيف 2011 تكثر فيها الألوان الدافئة كالوردي، فيمكنك ارتداء الدرجة الداكنة منه في فستان مع حقيبة وحذاء وإكسسوار بألوان أخرى كالأبيض والأسود والعاجي.
أما في الإكسسوار، فيفضل أن تكون الألوان الدافئة هي مركز أناقتك مع أزياء محايدة أو داكنة. فمثلا ارتدي جينز أزرق داكن مع حقيبة وصندل باللون المرجاني -وهو الدرجة المائلة للأحمر من اللون البرتقالي الداكن. وستجدين هذا الموسم نظارات شمس من العديد من بيوت الأزياء بإطار باللون الأحمر بدرجاته يمكنك ارتداؤها مع العديد من الألوان كدرجات الأزرق والبني والأخضر خصوصا إن كنت ترتدين قطعة إكسسوار أخرى من نفس اللون كقلادة بحلية من الياقوت الأحمر على سبيل المثال.

الألوان الباردة:

أما الألوان الباردة فهي درجات السماء والبحر والزرع أي الأخضر والأزرق بدرجاتهما. ويأتي ربيع 2011 ليعيد بعض الألوان الباردة ومنها الأخضر والتركواز اللذان يأتيان على رأس قائمة ألوان الربيع والصيف. الجديد في اللونين هذا العام أن مصممي بيوت الأزياء العالمية قدموا الدرجات الزاهية منهما سواء في الأزياء أو الأحذية والحقائب أو الإكسسوار.


يمكنك ارتداء اللونين مع ألوان محايدة كالأبيض. ولكن في نفس الوقت يقول لك خبراء الموضة لكي تبدي بمظهر جديد وعصري وجذاب فيفضل أن تمزجي اللونين بألوان أخرى مفاجئة كارتداء الأخضر مع الأصفر أو ارتداء التركواز مع الوردي.


الألوان المحايدة:

ويعتبر مزج الألوان أهم سمة مشتركة ظهرت في العديد من عروض الأزياء لربيع وصيف 2011. وقد شجع على انتشار ذلك جرأة ألوان الإكسسوار خصوصا الأحذية والحقائب التي جاء بعضها بأحجام كبيرة من الجلد اللامع وبألوان صريحة كالأحمر والأخضر الزاهي. وسيتيح لك أسلوب المزج بين الألوان إمكانية التنويع خصوصا في المزج بين ما لديك من أزياء بألوان محايدة كالرمادي والعاجي والبيج والأبيض، وبين الحقائب والأحذية الجديدة.

مثال على ذلك، يمكنك ارتداء تونيك رمادي مع بنطلون جينز وحقيبة وصندل باللون الأحمر الداكن.


ألوان جلود الحيوانات:

وبجانب موضة فساتين الربيع بالنقوش النباتية والزهور، تأتي بعض الفساتين الحرير بنقوش جلد الحيوانات، على رأسها جلد النمر. ويحتاج ارتداء ألوان جلود الحيوانات للحذر والدقة في اختيار الإكسسوار وباقي الألوان المصاحبة.

ويفضل أن تكتفي بقطعة ملابس واحدة بنقوش جلد الحيوانات، مع الحرص على عدم المزج بين عدة نقوش، فمثلا هناك نوعان من جلد النمر (المخطط، والمرقط) لا يمكن ارتداؤهما معا، كذلك لا يمكنك الجمع بين نقوش جلد النمر والحمار الوحشي، أو الحمار الوحشي وجلد الثعبان.


أما في الإكسسوار، فإن اخترت حقيبة بنقوش جلد الحيوانات، فليكن ذلك مع أزياء سادة تخلو من نقوش جلد الحيوانات تماماً.

0 comments

شارك بتعليقك

الصفحة الرئيسية | حقوق القالب ل سامبلكس | مع تحيات ورود الحق