أغلى عباءة فى العالم بمــليون و 200 ألف درهم

قالت رنا القدسى، المصممة والمدير التنفيذى فى دار أزياء أرتيزانا أحجار فى دبى، إن امرأة عربية اشترت عباءة و"شيلة" بمبلغ مليون و200 ألف درهم بعد عرضها فى بيروت، ضمن فعاليات ليلة أزياء إماراتية، مشيرة إلى أن العباءة تحمل اسم طقم دانة الإمارات المكون من عباءة و"شيلة" مشغولة بقطع من الذهب والألماس واللؤلؤ.
وأشارت القدسى لصحيفة "الإمارات اليوم" إلى أن السعر الأصلى للعباءة يقدر بنحو مليون و500 ألف درهم، إلا أن المشترية وهى زائرة عربية لبيروت،رفضت الكشف عن هويتها، طلبت تقليص أعداد الألماس واللؤلؤ وإجراء تعديلات على العباءة، مما أسهم فى خفض السعر ليصل إلى مليون و200 ألف درهم.
وأكدت أن العباءة مزينة بـ75 قطعة من الذهب الخالص المشغول يدوياً والمرصع بأحجار الألماس الأبيض والأسود وحبيبات اللؤلؤ الحر بأحجام متفاوتة، مضيفة أن وضع التصميم النهائى للعباءة واختيار الأقمشة والمجوهرات اللازمة للتنفيذ استغرق ستة أشهر.
وتميزت العباءة التى أثار سعرها جدلاً فى المجتمع، بأنها مشغولة بأرقى أنواع الأقمشة ومنها الحرير الإيطالى الأصلى والشيفون والدانتيل الفرنسى، والتول السويسرى جاكو شيلفير، الذى يبدأ سعر المتر الواحد منه بـ2000 درهم ليصل لـ 70 ألف درهم.
واحتاجت القدسى نحو 20 مترًا من القماش لتصميم القطعة العلوية للعباءة بكلفة 81 ألف درهم، ولم تتمكن من تحديد قيمة الذهب والألماس واللؤلؤ الحر الذى استخدمته فى تصميم العباءة كاملة.
وذكرت أن العباءة مرت بعدة مراحل قبل أن تخرج بشكلها النهائي، منها مرحلة تصنيف الأقمشة وتركيبها لتتلاءم مع التصميم المرسوم على الورق، ومرحلة تصميم شراء قطع المجوهرات كل قطعة على حدة، وإعادة ترتيبها.
وأوضحت أن العباءات التى تم تصميمها غير قابلة للتقليد، وذلك لما تحتويه من تفاصيل دقيقة وأقمشة راقية ومجوهرات أصلية يصعب نقلها، لافتة إلى أن محل أرتيزانا أحجار الذى صمم العباءة ينتج قطعة واحدة من كل تصميم، الأمر الذى يمنح زبائن المحل تفرداً وفخامة.
وقالت القدسى، إن المحل يتعهد بتجديد وصيانة العباءات بعد بيعها، لأن الزبائن يحتفظون بالعباءة مدى الحياة كونها تحتوى على قطع من الذهب والألماس، الأمر الذى قد يعرض الأقمشة للتلف، لافتة إلى أنها أعادت تجديد تصميم عباءة مرصعة بقطع من الألماس بيعت منذ سبع سنوات.
وأفادت القدسى بأن الخليجيات وتحديداً السيدات القطريات هن الأكثر اقبالاً على اقتناء العباءات المرصعة بالألماس، إذ بلغ سعر أغلى عباءة اشترتها سيدة قطرية نحو 300 ألف درهم، فيما لم يتجاوز سعر أغلى عباءة اشترتها سيدة إماراتية نحو 7000 درهم.
ويذكر أن أغلى عباءة فى العالم سجلت فى، 2008 وكانت من تصميم البريطانى بروس أولدفيلد، وتميزت بتطريزها بما يقارب 5000 ألماسة ويزن الذهب الأبيض فيها 359.7 جراماً، والألماس 85.13 قيراطاً، وسعرت للبيع بقيمة 175 ألف جنيه إسترلينى بما يقارب 992.8 ألف درهم مما يجعل العباءة الإماراتية الأغلى فى العالم.

1 comments

  1. samaaaa يقول:

    شركة تنظيف شقق بالمدينة المنورة لقد تعددت طرق تنظيف الشقق ولعله من أفضل هذه الطرق على الاطلاق
    شركة تنظيف شقق بالمدينة المنورة
    الطرق الحديثه حيث أنها يستخدم من خلالها أفضل وأحدث التقنيات الحديثه وذلك باستخدام المعدات والالات الحديثه والتى توفر من خلالها أعلى درجات النظافه للحصول على نظافه مثاليه لتجعل من الشقق تحفه تمتعك عند الجلوس بها أو بمجرد النظر اليها
    تنظيف شقق بالمدينة المنورة
    وذلك لتكون وجهه مشرفه لاصحابها امام زائريهم ولم يتحقق ذلك الا من خلال تنظيف شقق بالمدينة المنورة المتميزه وان أهم الشركات وافضلها غسيل شقق بالمدينة المنورة.وتعد هذه الشركه من أهم وأجود الشركات بالمملكه العربيه السعوديه وذلك لان شركة غسيل شقق بالمدينة المنورة تتمتع بالعديد من المميزات التى تميزها عن غيرها من الشركات
    غسيل شقق بالمدينة المنورة
    فتتميز شركة تنظيف شقق أنها متخصصه بالفعل فى تنظيف الشقق بالطريقه الحديثه التى من شأنها توفير الوقت والجهد كما أنها تعمل بأحدث الاساليب التى توفر أعلى نسبة نظافة ممكنة كما أن تنظيف شقق بالمدينه المنوره لديها أحدث المعدات المستخدمه فى عالم التنظيف مما يساعد فى سهولة تنظيف الفلل من حيث.الاشياء
    تنظيف شقق بالمدينه المنوره
    التى يصعب تنظيفها بالطرق التقليديه كالواجهات الزجاجيه والتى يصعب الوصول اليها بالطرق العاديه وتنظيف الارضيات سواء كانت مصنوعه من الرخام او الخشب البركيه أو السيراميك كما يوجد لدى شركة تنظيف شقق بالمدينة المنورة مميزين ومدربين على التنظيف
    غسيل شقق بالمدينه المنوره




شارك بتعليقك

الصفحة الرئيسية | حقوق القالب ل سامبلكس | مع تحيات ورود الحق